تتوفر خدمة إعادة الاتصال من الأحد إلى الخميس ، من الساعة 9:00 صباحًا إلى الساعة 05:00 مساءً (بتوقيت جرينتش +2) ، باستثناء العطلات الرسمية. في حين نبذل قصارى جهدنا لتلبية طلبك ، قد تختلف أوقات معاودة الاتصال الفعلية في في فترات الانشغال.

Add Contact English
  • الرئيسية
  • الحصول على الجنسية عن طريق الاستثمار

الحصول على الجنسية عن طريق الاستثمار

تقدم برامج الجنسية (المواطنة) عن طريق الاستثمار حلولا سريعة للحصول على جنسية ثانية من خلال استثمار في البلد الرغوب به. برامج الاستثمار والمواطنة والحصول علي الجنسية مخصصة لأصحاب الأعمال و المستثمرون و المدراء و أصحاب الشركات و الأسر و أصحاب الثروات (HNWIs) ، وأصحاب الثروات العاليه (UHNWIs)، و الذين تتوفر لهم الفرصة للحصول على جواز سفر ثان و جنسية (مواطنة) ثانية بحيث يوفر لهم ميزة حرية السفر و التنقل دون تأشيرة (فيزا) للعديد من الدول كمواطن عالمي . كما يضمن جواز السفر الثاني عبر الاستثمار الحق في دخولهم إلى كلا البلدين ، والقدرة على الاستقرار أو التقاعد في مكان أفضل ، والاستمتاع بنمط حياة جيد.
 
وبصرف النظر عن التمتع بنفس الحقوق التي يتمتع بها المواطنون الأصليون ، فإن الهجرة و الجنسية (المواطنة) المزدوجة قد تكون مفيدة بشكل استثنائي عندما يتعلق الأمر بالتخطيط الضريبي. حيث تتيح الفرصة لأصحاب الاعمال والمستثمرين توسيع أنشطتهم الاستثمارية ، أو امتلاك العقارات في أي من البلدين والتمتع بالخصوصية التي قد تسمح بها.
 
الجنسية عن طريق الاستثمار و الحصول على الجنسية يتثمل بوجود دول تمنح جنسيتها مقابل الاستثمار على أراضيها ، حيث تمنح الجنسية بشراء عقار أو تبرع .

 
لتصفح جدول المقارنة بين برامج الجولدن فيزا (التأشيرة الذهبية)، يرجى الضغط هنا.

لتصفح جدول  المقارنة بين برامج الحصول على الجنسية و الاقامة من خلال الاستثمار في العقارات، يرجى الضغط هنا .

لتصفح جدول المقارنة بين برامج الحصول على الإقامة الدائمة عن طريق الاستثمار، يرجى الضغط هنا .

لتصفح جدول المقارنة بين برامج الحصول على الجنسية الكاريبية عن طريق الاستثمار، يرجى الضغط هنا 

لتصفح جدول المقارنة بين برامج الحصول على الجنسية  في مالطا و قبرص ، يرجى الضغط هنا .

للمقارنة ما بين برنامج كيبك للمهاجر المستثمر (QIIP) و برنامج الولايات المتحدة للمهاجر المستثمر (EB-5)، يرجى الضغط هنا .

قم بتصفح جدول المقارنة ما بين برامج الهجرة إلى كندا، انقر هنا.